sliderحوادث وجرائم

شكاوى من انتشار المخدرات والرذيلة في أحياء المدائن

تقدم سكان في حي A  وحي G في تفرغ زينة بشكوى لوكيل الجمهورية لدى محكمة  ولاية نواكشوط الغربية من انتشار المخدرات والرذيلة.
وقال ماقا صال أحد سكان الحي بأن الحياة لم تعد تطاق بسبب انتشار السرقات وتوزيع المخدرات والخمور وانتشار البغاء.
وأوضح بأن عددا من سكان الحي هجروه وتم تأجير منازلهم لأجانب، وبقاء بعض ابنائهم في بيوت داخل المنازل حيث يتم تأطيرهم على الجريمة ويحصلون على اتاوات مقابل التستر على المنحرفين والمجرمين وبائعات الهوى اللاتي يشكلن عصابة مع أصحاب السوابق العدلية المعروفين ب”اللمات”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى