sliderالأخبار

أركان الجيوش تدمر ذخيرة تالفة على طريق اكجوجت

قالت مصادر “الحرية نت” إن تدمير ذخيرة تالفة من قبل قيادة الأركان العامة للجيوش على الطريق الرابط بين نواكشوط وأكجوجت هو مصدر الأصوات التي سمعها سكان العاصمة مساء اليوم.

وحسب مصادرنا فإن عملية إتلاف الذخيرة بدأت من 19/08 وستنتهي يوم 10/09/2021.

وكان ساكنة شمال العاصمة الموريتانية قد سمعوا أصوات رمي وانفجارات، الأمر الذي ثار الانتباه ودفع البعض إلى التساؤل عن مصدر الأصوات، خاصة وأن قيادة أركان الجيوش لم تعلن مسبقا عن مناورة أو تجريب مدافع كما كان يحدث مسبقا.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى