sliderعرب وعجم

السنغال ترسل إلى غامبيا 665 جنديا لتأمين الانتخابات الرئاسية المرتقبة

بعد أن وافقت السنغال وغامبيا على تعميق تعاونهما العسكري خلال الزيارة التي أجراها قائد الأركان العامة للجيش السنغالي “شيخ واد” في “بانجول” خلال الأسبوع الجاري، سلم السيد “فولجانس اندور” قائد أركان الجيش البري السنغالي في مدينة “توباكوتا” التابعة لإقليم “فاتيك” الراية، إلى مفرزة الجنود الستغاليين المكونة من 625 جنديا (من بينهم 12 امرأة ) الذين سيتم ارسالهم إلى غامبيا في إطار “عملية إحلال الديموقراطية” التي بدأتها المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا بعد الاضطرابات السياسية التي شهدها البلد بعد الانتخابات الرئاسية التي أطاحت بالرئيس السابق “يحيى جامي”.

وقال قائد أركان الجيش البري “فولجانس اندور” في كلمة له خلال حفل التوديع إن “إرسال هذه البعثة يأتي في إطار التزام السنغال الدائم بالمساهمة في إحلال السلام في محيطها الإقليمي، كما يبرهن على دورها في إحلال السلام في دولة جارة وشقيقة”.

وحسب أخبار السنغال فإن يأتي إرسال هذا العدد يأتي في سياق خاص، حيث من المرتقب إجراء انتخابات رئاسية شهر ديسمبر المقبل في جمهورية غامبيا، وقال اندور أمام جنوده “تصلون إلى غامبيا في وقت حرج، حيث من المنتظر إجراء استحقاقات انتخابية في 4 ديسمبر المقبل”. والسنغال هي المساهمة الأكبر في بعثة “الإيكواس” في غامبيا حيث بدأت ب 500 جندي عند إنشاء البعثة التي وصل تعدادها إلى 1200 جندي.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى