بانوراما

تهمة الإتجار بالبشر توجه لسيدة باعت أطفالها

شهدت ولاية المنستير التونسية توجيه شبهة الإتجار بالبشر إلى سيدة عمدت التفريط في أبنائها بالبيع، وذلك بالإتفاق مع أزواج يرغبون في التبني، دون المرور بالإجراءات القانونية الواجب اتخاذها.

وقال فريد بن جحا، الناطق بإسم محاكم المنستير والمهدية، إن السيدة كانت تدخل المصحة للولادة بهوية السيدة التي ترغب في التبني لتسهيل عملية ترسيم الطفل في سجلات الحالة المدنية مباشرة بإسم عائلة التبني، دون المرور بمؤسسة التبني.

وتواجه السيدة أحكاما بالسجن تصل إلى 15 سنة عن هذه الجرائم.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى