Site icon الحرية نت

ولد عبد العزيز يرفض وساطة رئيس النيجر السابق

ذكرت مصادر إعلامية في العاصمة الموريتانية اليوم أن الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز رفض الوساطة بينه والنظام القائم، في نواكشوط، مشددا أن الأمر لا يستدعي بذل جهد في هذا الصدد، لأن كل مايشاع عنه مجرد افتراءات، وغير صحيح.

الرئيس ولد عبد العزيز ـ حسب أنباء أنفو ـ طلب من الرئيس النيجيري السابق “إيسوفو محمد”، الذي زار نواكشوط مؤخرا والتقى الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، والرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز، عدم التدخل في الأزمة التي قادت إلى اتهامه بتبديد المال العام ضمن ملف العشرية الذي يحقق فيه قطب الفساد.

الأمر حسب ولد عبد العزيز لا يتطلب تدخل طرف ثالث، ويجب أن يحسم من خلال القضاء.

Exit mobile version