Site icon الحرية نت

العثور على مواطن موريتاني اختفى منذ 6 سنوات في سجن بمالي

عثرت فرقة من الصليب الأحمر بالصدفة على مواطن موريتاني في سجن بمالي بعد 6 سنوات من اختفائه.

وأفادت صحيفة “صحراء ميديا” الإلكترونية بأن سلطات مالي أفرجت يوم الخميس عن الموريتاني إبراهيم ولد الحاج بعد أن كان اختفى فجأة في الأراضي المالية عام 2016.

وروت الصحيفة أن العثور على المواطن الموريتاني الذي انقطعت آثاره من سنوات عثرت عليه قبل أيام قليلة “فرقة من الصليب الأحمر عن طريق الصدفة أن مواطنا موريتانيا معتقلا في سجون الشرطة المالية”.

ونقلت الصحيفة عن مكتب الجالية الموريتانية في مالي، أن عملية الإفراج جاءت بالتنسيق بين السفارة الموريتانية في باماكو، والسلطات المالية. وذكرت مصادر للصحيفة أن إبراهيم، وهو من مواليد مدينة أطار شمالي موريتانيا، كان يعمل في مدينة النواره في مالي، بائعا متجولا للهواتف المحمولة، قبل أن تعتقله السلطات المالية في “ظروف غامضة”.

Exit mobile version