sliderتقارير

موريتانيا: وزير الإسكان يعلن إطلاق أعمال المخطط العمراني الجديد في حواضر 7 ولايات

أشرف وزير الإسكان سيدي أحمد ولد محمد، اليوم الجمعة بمدينة سيليبابي، عاصمة ولاية كيديماغا على إطلاق أعمال المخطط العمراني الجديد في 7 مدن هي؛ النعمة – تمبدغه – لعيون – كيفة – أطار – تجكجة – سيليبابي، ومدة إنجازه 3 أشهر، بالتعاون بين الوزارة وقيادة أركان الجيوش الوطنية.

وحسب اعلام الوزارة، فإن الوزير بعد الإطلاع على الشروح الفنية، التي قدمها ضباط سامون في قواتنا المسحلة، أزاح الشريط الرمزي إيذانا ببدء إعداد المخطط العمراني الجديد والمؤمن في المدن المذكورة.

وتاليا أجرى معالي الوزير زيارات ميدانية للاطلاع على تقدم الأشغال في المشاريع التابعة للقطاع على مستوى المدينة، كما أشرف على تسليم منشآت أخرى للجهات المستفيدة، وذلك على النحو التالي:

– 50 وحدة سكنية تنجز بالمواد المحلية:

بدأت زيارة معالي الوزير من تفقد 50 وحدة سكنية ومسجد كبير، يتولى القطاع تنفيذها بالمواد المحلية، وفاء بتعهدات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني.

وتقام كل وحدة على مساحة 300 م2، وتتكون من صالون وغرفة نوم ومطبخ ومرافق، فضلا عن ساحة داخلية متعددة الاستخدامات. وقد وصل تقدم الأشغال في هذه الوحدات السكنية نحو 80 %، ويتوقع أن تنتهي الأشغال فيها بحلول مارس 2022.

-تفقد الأشغال في المجلس الجهوي والمستشفى التخصصي والإعدادية:

تفقد معالي الوزير المبنى الجديد للمجلس الجهوي بولاية كيديماغا، وقد وصل تقدم الأشغال فيه نحو 60 %، ويتألف من 5 إدارات، و3قاعات اجتماعات، وجناح خاص برئيس الجهة، ويتوقع أن تنتهي الأشغال فيه في ظرف 3 أشهر.

كما اطلع معالي الوزير على تقدم الأشغال في المستشفى التخصصي في المدينة وسعته 150 سريرا، وقد وصل تقدم الأشغال فيه نحو 65 %، ويتوقع أن تنتهي في ظرف 6 أشهر.

وتوقف معالي الوزير على المبنى الجديد للإعدادية، التي تتضمن 16 قسما، ومباني الإدارة، وقد وصل تقدم الأشغال فيها 75 %، ويتوقع أن تستلم رسميا في غضون 45 يوما.

كما تفقد معالي الوزير معرض المنتجات الزراعية، الذي يضم أجنحة تتعلق بالتخزين والعرض والبيع، وقد وصل مراحل متقدمة.

– تسليم محطة طرقية ومسلخة حديثة:

أشرف معالي الوزير على تسليم محطة طرقية متكاملة للسلطة الوطنية للنقل، وتتألف من جناحين لاستقبال الركاب والمغادرين، ومكاتب للإدارة.

كما استلم مندوب التنمية الحيوانية على مستوى الولاية مفاتيح مسلخة عصرية، تشمل معدات التبريد والتوزيع.

تصريحات معالي الوزير:

في ختام جولته الميدانية هنأ معالي الوزير ساكنة سيليبابي على الاهتمام الكبير الذي يحظون به من طرف فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، وحكومة معالي الوزير الأول السيد محمد ولد بلال.

وقال معالي الوزير إن سكان كيديماغا عموما وسيليبابي خصوصا، “لديهم ما يحسدون عليه بفعل الاهتمام الخاص الذي يوليه لهم فخامة رئيس الجمهورية”. مشيرا إلى أن سيليبابي من أكبر المدن التي تجري فيها الآن عدة مشاريع في مختلف المجالات؛ الصحية والتعليمية والطرقية.

وقال معالي الوزير: اليوم أطلقنا مشروعا متميزا في 6 عواصم ولايات، إضافة إلى مدينة تمبدغة، فـ”لأول مرة سيتم إعداد مخططات عصرية لهذه المدن تستخدم فيها أحدث التكنلوجيا، مثل مخطط نواكشوط الذي انتهى قبل أشهر”.

وأضاف معالي الوزير، “تمكنت أيضا من الاطلاع على سير أعمال 50 وحدة سكنية لأول مرة في سيليبابي، وهي تجربة رائعة ورائدة يمكن أن نعممها في مناطق أخرى، لتحسين ظروف السكن والمنظر المعماري”.

من جهة أخرى أشار معالي الوزير إلى أن المستشفى التخصصي، قيد الإنشاء، هو عمل كبير جدا، ويعطي لسيليبابي طابعا خاصا من الناحية الصحية. والحال كذلك بالنسبة للمجلس الجهوي الجديد.

رافق معالي الوزير في محطات هذه الزيارة والي كيديماغا، والسلطات الإدارية والأمنية، وعدد من المسؤولين في قطاع الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى