أهالي السجناء السلفيين يطالبون بالعفو عن أبنائهم (رسالة)

بسم الله الرحمن الرحيم

رسالة من أهالي السجناء السلفيين إلى فخامة رئيس الجمهورية .

الحمد لله والصلاه والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن ولاه
وبعد:
فإننا أهالي السجناء السلفيين نجدد طلبنا لفخامة رئيس الجمهورية السيد  محمد  ولد الشيخ الغزواني بمناسبة عيد الفطر المبارك  أن يكمل فرحتنا في هذا العيد المبارك بإطلاق سراح ذويينا والعفو عنهم فقد طال مكثهم في هذه المعانات ، إذ أنتم أهل لذلك ونحن في أمس الحاجة لوجودهم لجنبنا لما نعانيه من مشاق الحياة والأحزان .
فخامة رئيس الجمهورية إن أبناء هؤلاء وأمهاتهم  وآبائهم وأزواجهم لينتظرون تلك الساعة التي تنهوا فيها مأساتهم وتلموا شملهم وتلملموا شعثهم وتضمدوا جراحهم .
فخامة رئيس الجمهورية إننا ننتظر أن ترسموا البسمة على شفاه طالما فقدتها و قد لاح لها ضوء أمل بمقدمكم للسلطة ، من أجل لمّ الشمل و رأب الصدع وجبر الخاطر.
فخامة رئيس الجمهورية نذكركم بقول النبي صلى الله عليه وسلم  :
(من نفس عن مؤمن كربة من كرب الدنيا نفس الله عنه كربة من كرب يوم القيامة ، ومن يسر على معسر يسر الله عليه في الدنيا والآخرة )
وقد قال الله عز وجل ( وأنْ تعْفُوا أقْربَ لِلتّقوَى ) .

نسأل الله أن يرفع عن بلادنا البلاء والوباء وسائر الأدواء إنه ولي ذلك والقادر عليه
والله ولي التوفيق

“أهالي السجناء السلفيين”