sliderالرياضة

المرابطون الشباب يستميتون في الدفاع عن ألوان العلم، وزامبيا تحسن وفادة المنتخب الأول

ظهر منتخب المرابطون “الأواسط” ظهورا مشرفا أمام المتصدر الحالي لبطولة “إيناف” التي تحتضنها تونس، المنتخب المصري للشباب ، حيث تمكن من تقليص الفارق في الشوط الأول قبل أن تنتهي المباراة بنتيجة 2/1، رغم السيطرة التامة لشباب المرابطون في الشوط الثاني، وتسجيل هدفين آخرين ألغاهما الحكم بداعي التسلل.

وفي شرق القارة الإفريقية، أحسن المنتخب الزامبي وفادة زملاء “كامارا” بأربعة أهداف مقابل لاشيء، فقد ظهرت التشكيلة التي اختارها لمدرب المؤقت جيرارد بوشير بروح قتالية ضعيفة وحضور مهزوز، حيث لم تشكل أي تهديد على حارس المرمى الزامبي.

ثلاثة من أهداف المستضيف جاءت في ظرف 30 دقيقة من الشوط الأول.

ورغم التعديلات التي أجراها المدرب المؤقت للمنتخب الموريتاني، فإن السيطرت ظلت للمنتخب الزامبي حتى نهاية المباراة.

وتعكس النتيجة ضرورة إجراء مراجعة شاملة لأسباب تكرار الفشل، الذي لا يتناسب مع القفزة التي حققتها كرة القدم الموريتانية خلال السنوات الأخيرة.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى