Site icon الحرية نت

اختتام النسخة التاسعة لمجموعة عمل المعهد الموريتاني لبحوث المحيطات والصيد، واشادة بدور الوزارة

 

اختتمت مساء اليوم الخميس في مدينة انواذيبو اعمال فريق المعهد الموريتاني لبحوث المحيطات والصيد المنظم تحت شعار ” استصلاح الموارد البحرية وتسيير التنوع البيولوجي خدمة للتنمية “.

وأكد المكلف بمهمة لدى وزيرالصيد والاقتصاد البحري الدكتور سيد محمد ولد سيدي أهمية هذه الأيام العلمية التي تنعقد في ظرفية خاصة تتميز بدخول الاستراتيجية القطاعية عامها الأخير والتوجه نحو المكتسبات النوعية التي حققها القطاع على مدى العشرية المنصرمة والسعي لتحقيق المزيد من الاندماج للقطاع في نسيج الاقتصاد الوطني وتعظيم عائداته على الوطن والمواطن .

وأشار الي ان مخرجات هذا اللقاء العلمي ستكون في صدارة ما ستعتمد عليه الوزارة في تحديد توجهات الاستراتيجية الجديدة .

المشاركون عبروا عن ارتياحهم للجو العلمي والتحضير الجيد للمؤتمر واشادتهم بالخطوط العريضة للاستراتيجية الموريتانية للصيد التي كانت في محتوي خطاب معالي وزير الصيد والاقتصاد البحري د. يحي ولد عبد الدايم الذي أكد فيها الأخذ بتوصيات المؤتمر وكل مامن شأنه تطوير وتنشيط ومحافظة على الصيد البحري

جرى الاختتام بحضور مستشار والي داخلت انواذيبو وحاكم المقاطعة ونائب رئيس الجهة ومساعد عمدة انواذيبو .

Exit mobile version