sliderتقارير

الرئيس بيجل: يتحدث عن ولد الطايع، هوية لحراطين، الانقلاب على الرئيس سيدي، وحل الوئام

 

الرئيس بيجل ولد هميد

في برنامج حوال الساعة الذي بثته قناة الموريتانية مساء أمس تحدث الرئيس بيجل ولد هميد النائب الأول لرئيس الجمعية الوطنية عن علاقته بالرئيس ولد الطايع وكيف تم اختياره وزيرا في حقبته، مشددا أنه رفض منذ بدايات توظيفه أن يكون ذلك على أساس عرقي، لأنه يمتلك الكفاءةالكفاءة ا التي تسمح له بالتوظيف.

وتحدث الرئيس بيجل ولد هميد عن هوية لحراطين، والانقلاب على الرئيس سيدي، وحل الوئام

كما تحدث عن المرحلة الانتقالية وعلاقته بالرئيس سيدي ولد الشيخ عبد الله، والجنرال محمد ولد عبد العزيز، حينها، والأزمة بين الرجلين التي قادت إلى الانقلاب، وقال في هذا الاطار انه نصح ولد الشيخ عبد الله بالاستماع إلى أصدقائه العسكر، ليفاجأ بمرسوم إقالة الجنرالين، الأمر الذي قاد لانقلاب عسكري.

كما تحدث ولد هميد عن الحزبين الحاكمين سابقا “الجمهوري وعادل”، وعن مدى صحة توقيفه في مطار انواكشوط ليدفع شيكا بمبلغ يناهز 100 مليون أوقية، حتى يسمح له بالسفر، وأكد الرئيس بيجل أن هذا الخبر عار من الصحة، فعلا دفع المبلغ بواسطة شيك لكن ليس في المطار ولم يوقف ولم يمنع من السفر، مضيفا أن المبلغ أعيد إليه لاحقا بعد التأكد أنه ليس من تصرف في المبالغ التي تطالب بها مفتشية الدولة.

وعن حل حزب الوئام والانخراط في حزب الإتحاد من أجل الجمهورية، قال إن القرار تم اتخاذه من مختلف هيئات الحزب وأنه تم بطلب من الرئيس محمد ولد عبد العزيز.

الفيديو يتضمن نص المقابلة:

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى