Site icon الحرية نت

ولد داداه : أربأ بالجيش عن التدخل في السياسة

الحرية نت ( نواكشوط )  قال رئيس حزب تكتل القوى الديموقراطية أحمد ولد داداه  أنه يربأ بالجيش أن يتدخل في السياسة، معتبرا أن الجيش يجب أن يكون محل إجماع بين جميع المواطنين.

ولد داداه  كان يتحدث في مؤتمر صحفي بمقر حملته بنواكشوط، بدأه بالترحيب بالحضور  قبل أن يعطي الكلمة لقراءة بيان لحملة المرشح محمد ولد مولود باللغتين العربية والفرنسية حيث سجل البيان شجب بعض الممارسات التي اعتبروها تخل بعملية الانتخاب مثل رفض إعاد هيكلة اللجنة المستقلة للانتخابات، وتدخل النظام لابتزاز المجموعات المحلية لدعم مرشح النظام حسب وصف البيان….

وبعد قراءة البيان باللغتين العربية والفرنسية، أعطى ولد داداه الفرصة للصحفيين لطرح الأسئلة.

وقال ولد داده أنه عاد إلى نواكشوط خصيصا لدعم ولد مولود، وقال ” لا شك أن المرشح الرئيس ولد مولود يتمتع بمصداقية عالية و يتمتع باحترام الجميع … ”

ودعا ولد داداه الجميع إلى سحب بطاقات التصويت والتعبئة واستخدام كافة الوسائل الممكنة لدعم مرشحهم يوم السبت القادم.

وحول سؤال عن غياب الحماس المعهود في حملات التكتل  الماضية في هذه الانتخابات، أجاب ولد داداه أنه كان خارج البلاد، ولم يصل نواكشوط قبل يوم أمس وإن لاحظ وسمع في أوربا أن هذه الحملة على العموم غير حماسية حتى على مستوى النظام، بل إن النظام أقل حماسا من المعارضة كما قال.

وحول الوحدة الوطنية اعتبر أن الموريتانيين يشتركون جميعا في كونهم مسلمين سنيين، وأن الوحدة الوطنية هي الحرز الجامع للموريتانيين وهو الصانع لمستقبلهم.

وقال  أن  هناك حساسيات إذا مست سيتولى الشعب حينها قيادة نفسه، ولن يحتاج لتعبئة، وذلك ردا على سؤال حول موقفه من الدعوة للاعتصام لرفض نتائج الانتخابات في حال حصل فيها تزوير.

وأضاف  إنهم لا يريدون سوى الهدوء، مردفا باللجهة الحسانية ولكن في الحقيقة: “ألّ كثر ينفطلو”.

يذكر أن ولد داداه عاد يوم أمس لنواكشوط قادما من فرنسا للانضمام لحملة المرشح للانتخابات الرئاسية محمد ولد مولود، وللمشاركة في النشاطات الدعائية للمرشح.

Exit mobile version