sliderالأخبار

مرشحوا المعارضة يؤجلون مسيرتهم إلى الخميس المقبل

قرر مرشحو المعارضة تأجيل مسيرة احتجاجية كانوا سينظمونها، مساء اليوم الاثنين، للاحتجاج على النتائج المؤقتة للانتخابات الرئاسية التي سبق أن أعلنت عنها اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات وأظهرت فوز المرشح محمد ولد الغزواني بنسبة 52 في المائة.

وحسب مصادر إعلامية فإن المعارضة بررت تأجيلها للمسيرة بحجة التحضير لها بشكل أفضل، مشيرة إلى أنه تقرر تنظيمها يوم الخميس المقبل.

وكان المرشحون الأربعة قد عقدوا زوال اليوم اجتماعاً مغلقاً في مقر حملة المرشح بيرام ولد الداه اعبيد، وذلك بعد لقاء جمعهم مع الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لغرب أفريقيا ومنطقة الساحل محمد بن شمباس، وهو لقاء قال المرشحون إنه خصص لمناقشة « الوضع الصعب » الذي تمر به موريتانيا.

وتزامن تأجيل المسيرة مع إجراءات أمنية مشددة فرضتها السلطات الموريتانية في منطقة ملتقى طرق القدس حيث كان من المفترض أن تنطلق المسيرة متوجهة إلى مقر اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات.

وكانت هذه المسيرة « غير مرخصة » من طرف السلطات، وتأتي بعد يومين من احتجاجات تخللتها أعمال شغب في بعض أحياء نواكشوط ومدينة نواذيبو، العاصمة الاقتصادية للبلاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى