sliderالأخبارالرياضة

من يتحمل مسؤولية خروج المنتخب الوطني من كأس أفريقيا 2019 ؟

لم يتمكن المنتخب الموريتاني من ترجمة الأداء الرائع الذي قدموه في مباراتهم الأخيرة يوم أمس ضد المنتخب التونسي ضمن مباريات المجموعة الخامسة من كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم، حيث اكتفوا بالتعادل السلبي، ليودعوا البطولة بعد الأداء المتميز الذي قدموه يوم أمس ضد نسور قرطاج.

المنتخب الوطني ودع البطولة بعد حصده لنقطتين من تعادلين أمام كل من منتخبي تونس وأنغولا، بعد البداية الضعيفة ضد المنتخب المالي.

وقدم المنتخب الوطني أداء رائعا وملفتا، حيث قاموا بكل ما يمكن القيام به سوى الوصول لشباك المنتخب التونسي رغم الكثير من الفرص السانحة للتهديف وغير المترجمة خصوصا من قبل إسماعيل جاكيتي، ومولاي خليل أحمد (بسام) والحسن العيد.

و تم اختيار ظهير المنتخب مصطفى ادياو من قبل ” الكاف ” ليحصل على جائزة رجل المباراة.

المباراة شهدت خروجا لنجم الدفاع عبدول با مبكرا بعد تجدد إصابته في مباراة الأمس، ليعوضه سونكاسو ديارا قبل أن يصاب هو أيضا ويخرج في بداية الشوط الثاني رغم إصراره على مواصلة المباراة.

و يعتبر المدرب الفرنسي كورينتين مارتينز هو المسؤول الأول عن عدم تمكن المنتخب الوطني من تحقيق التأهل للدور الثاني، حيث لم يقم بإشراك العديد من لاعبي الهجوم في التشكلة الحالية للمنتخب، والذين كان بإمكانهم لو تم استدعائهم ترجمة العديد من الفرص الضائعة التي شهدتها مباراة الأمس، مثل ماما انياص، و أعل الشيخ الفلاني، ومحمد سالم “دونيس “.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى