sliderالأخبارحوادث وجرائم

طرد طبيب في مركز الاستطباب الوطني بعد رفضه استقبال مريضين قادمين من كيهيدي

طردت وزارة الصحة الموريتانية طبيباً كان يداوم في مركز الاستطباب الوطني بالعاصمة نواكشوط، وذلك بعد اتهامه برفض استقبال مريضين قادمين من مدينة كيهيدي، جنوبي البلاد.

وحسب موقع صحراء ميديا فإن الطبيب المفصول أحال المريضين إلى مستشفى الشيخ زايد اعتماداً على رسالة الرفع التي بحوزتهما، التي تحيلهما إلى مستشفى الشيخ زايد، وليس مركز الاستطباب الوطني.

إلا أن مستشفى الشيخ زايد رفض استقبال المريضين بحجة عدم وجود جناح للحالة المرضية التي يعانيان منها، ما دفع أهاليهما إلى إبلاغ والي كوركول الذي اتصل بوزير الصحة وأبلغه بالحادثة.

وعلى الفور قرر وزير الصحة إصدار قرار بفصل الطبيب المداوم الذي رفض استقبال المريضين، وذلك بحجة أن التبرير الذي قدم كان «ضعيفا».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى