sliderالأخبار

أحزاب معارضة تقاطع اجتماعا دعتها له وزارة التهذيب

قررت عدة أحزاب معارضة، مقاطعة اجتماع دعتها له وزارة التهذيب، للتشاور حول مشروع القانون التوجيهي للتعليم، مببرة ذلك بأن الحوار الوطني الذي وافقت عليه الحكومة سيتناول القضايا الأساسية، والتي سيكون من ضمنها موضوع التهذيب، مشيرة إلى أن صبرها على عدم انطلاقه وصل حدوده القصوى.

ووجهت الأحزاب، رسالة، لوير التهذيب الوطني، محمد ماء العينين ولد أييه، طالبت من خلالها بتأجيل دراسة القانون التوجيهي، حتى يكون ضمن وفاق وطني صادر عقب الحوار المرتقب.

كما ذركت الأحزاب، الوزير بأنها استجابت لكل الدعوات التي وجهت لها من أجل التشاور حول موضوع التهذيب وعبرت بشكل مفصل عن رؤيتها للموضوع.

وكان وزير التهذيب الوطني، محمد ماء العينين ولد أييه، قد وجه دعوات للأحزاب والتحالفات الحزبية المعارضة إلى للمشاركة في اجتماع مقرر اليوم الاثنين سبعة مارس مارس ألفين وواثنين وعشرين،مخصص لمشروع القانون التوجيهي المتعلق بالتعليم.

ووقعت الرسالة أحزاب وتحالفات تحالف العيش المشترك، وتحالف العيش المشترك / حقيقة ومصالحة، وتكتل القوى الديموقراطية، والتجمع الوطني للإصلاح والتنمية “تواصل”، واتحاد قوى التقدم، والاتحاد الوطني من أجل التناوب الديموقراطي.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى