sliderالأخبار

قيس سعيد يدعو إلى تجاوز الخلافات “ولم الشمل”

افتتحت مساء أمس الثلاثاء في العاصمة الجزائرية، أعمال الدورة الـ31 لجامعة الدول العربية.

ودعا الرئيس التونسي قيس سعيد رئيس الدورة الماضية، في كلمة ألقاها بمناسبة افتتاحه الدورة إلى “تجاوز الخلافات” و”لم الشمل” بغية الانتصار على من يشنون “حربا ضروسا لإسقاط الدول” سلم بعدها رئاسة الدورة للرئيس الجزائري عبد المجيد تبون.

وبدوره أشار تبون إلى أن “العالم العربي لم يعرف في تاريخه المعاصر مرحلة عصيبة كما هو الآن” مشيرا إلى الخطر على “الأمن الغذائي” في المنطقة، لذلك “يتعين علينا بناء تكتل اقتصادي عربي منيع يحفظ مصالحنا المشتركة.

ويتضمن جدول أعمال القمة عددا من البنود و مشاريع القرارات الخاصة والتي أقرها اجتماع وزراء الخارجية التحضيري وتتعلق بالخصوص بتطورات القضية الفلسطينية والصراع العربي الاسرائيلي، والتضامن مع لبنان ودعمه ، وتطورات الأزمة السورية ، والوضع في ليبيا واليمن ، ودعم السلام والتنمية في السودان ، ودعم جمهوريتي الصومال والقمر المتحدة .

كما يبحث القادة العرب احتلال ايران للجزر الاماراتية الثلاث، والتدخلات الايرانية في الشؤون الداخلية للدول العربية ، وصيانة الأمن القومي العربي ومكافحة الارهاب وتطوير المنظومة العربية لمكافحة الإرهاب.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى