sliderهاشتاق

مطالبة بتحويل سوق السمك في نواكشوط إلى ميناء تانيت

يعد سوق السمك من المعالم السياحية في نواكشوط، حيث تنصح جميع المواقع بزيارته
Trip advisor, le petit futé, le guide du routard
تماما مثل المتحف الوطني وحوض آرگين ومحمية آوليگات..

ولكن مع الوقت لم يعد المكان يتسع لجميع النشاطات، فصار السواح يذهبون هناك فلا يجدون إلا القاذورات والباعوض والمستنقعات وسيارات التاكسي المتهالكة…

ثم يرجعون بصورهم إلى بلادهم لينتهي بها المطاف في المعارض العالمية، في إساءة واضحة (وقد تكون عن غير قصد) للصورة النمطية لبلادنا في الخارج.

الحل ؟ تحويل السوق بجميع نشاطاتها إلى ميناء تانيت القادر على استيعاب الجميع، وتحويل المكان إلى شاطئ نظيف، وحبذا مع كورنيش بإضاءة ليلية وحراسة بأسعار رمزية (500 أوقية قديمة)، تماما مثل كورنيش أگادير أو داكار.

على سبيل المثال، الفنادق والمنتجعات المجاورة لسوق السمك تأخذ ما بين ألف إلى ألفين أوقية قديمة لحراسة السيارة الواحدة، وهو ما يحرم ذوي الدخل المحدود من متعة الاستجمام.

الصورة من معرض دولي أقيم في البرازيل، بعدسة الصحفي دداه عبد الله

من صفحة حسن لبات

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى