الرياضة

نشرت صحيفة ماركا الإسبانية تقريراً يكشف محاولات نيمار المستمرة للانتقال إلى ريال مدريد، وذلك قبل عودته إلى ملعب سانتياجو برنابيو يوم الأربعاء القادم، لخوض مباراة فريقه باريس سان جيرمان ضد الريال، في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

واعترف نيمار في وقت سابق أنه حاول جاهداً العودة إلى برشلونة في السنوات الماضية، لكن باريس سان جيرمان رفض التخلي عنه بالشروط المالية التي حددها البرسا، ليقوم في النهاية بتجديد عقده مع النادي الباريسي.

وأوضحت الصحيفة في تقريرها أن نيمار تحدث عن محاولات العودة إلى ملعب الكامب نو، لكنه تجاهل الواقعة التي أراد فيها الانتقال إلى ريال مدريد، وعمل جاهداً من أجل تحقيق ذلك.

ريال مدريد .. حلم نيمار الذي لم يتحقق
ووفقاً لما جاء في التقرير، كان نيمار سيرتدي قميص ريال مدريد في 3 مناسبات خلال مسيرته الاحترافية، الأولى عندما كان طفلاً في سن 13 عاماً، حيث تم اختباره داخل أسوار النادي الملكي، كما أنه تشارك غرفة خلع الملابس مع داني كارفاخال وبابلو سرابيا.
وكان ريال مدريد مهتماً بالتعاقد معه آنذاك، لكن الإدارة قررت تأجيل الصفقة لكي لا يتم مخالفة قوانين الفيفا بخصوص اللاعبين القصّر، كما أن نادي سانتوس عرض علي نيمار راتباً شهرياً قدره 10 آلاف يورو للبقاء ضمن صفوف الفريق، وهو راتب خيالي بالنسبة لطفل.

المرة الثانية التي كان فيها نيمار قريباً من ريال مدريد هي المعروفة لدى الجميع، والتي جاءت قبل انتقاله ببضعة أشهر إلى صفوف برشلونة في صيف 2013. حيث حاول الريال ضم اللاعب، لكن نادي سانتوس ووكيل أعماله بالغا في مطالبهما المالية، مما جعل فلورنتينو بيريز ينسحب من الصفقة.

أما الواقعة الثالثة والأخيرة والتي فضّل نيمار عدم ذكرها بتصريحاته، كانت في صيف 2019 الذي حاول فيه ريال مدريد رفع جودة الفريق في سوق الانتقالات. وتواصل حينها المهاجم البرازيلي مع 4 لاعبين من الريال وهم لوكا مودريتش، كاسيميرو، سيرجيو راموس ومارسيلو، واستفسر عن كل شيء متعلق بالنادي.

وأضاف التقرير أن نيمار تواصل أيضاً مع فلورنتينو بيريز لمناقشة انتقاله إلى ملعب سانتياجو برنابيو، لكن ريال مدريد قرر عدم الدخول في الصفقة لأسباب عديدة، وتوجه النادي حينها للتعاقد مع النجم البلجيكي إدين هازارد.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى